الابقاء على سباق ال 50 متر مشى بالاولمبياد

قرر الاتحاد الدولي لألعاب القوى، الإبقاء على مسابقة المشي لمسافة 50 كيلومترا، ضمن منافسات الأولمبياد وبطولة العالم لألعاب القوى، أمس الخميس.

وصوت الاتحاد الدولي لألعاب القوى بالإجماع، على استمرار هذه الفئة من سباقات المشي في برنامج ألعاب القوى.

وكانت اللجنة الأولمبية الدولية قد مارست الضغوط على الاتحاد الدولي لألعاب القوى، لاستبعاد المسابقة من برنامج أم الألعاب، اعتبارا من أولمبياد طوكيو 2020، لعدم وجود مسابقة لدى السيدات لنفس المسافة.

وتتنافس السيدات لهذه المسافة في بطولة العالم فقط، ففي الأولمبياد أطول سباق يشاركن فيه يكون لمسافة 20 كيلومترا.

وقال المحامي الأمريكي بول ديميستر، عقب القرار الذي اتخذه الاتحاد الدولي لألعاب القوى إن مساندة الاتحاد الدولي لسباق 50 كيلومترا يتماشى تماما مع أهداف ميثاق المؤسسة.