والد « الشهيد الرائد عماد لركايبى» :.. يطالب ب محاكمات عاجلة لدحر الارهاب

البحيرة / فايزة أمين

“معركتنا مع الارهاب يا قاتل يا مقتول..واطالب الرئيس السيسى بالقصاص الفورى من قتلة الشهداء وتسليح ضباط الشرطة بشكل كاف حتى لا تتكرر الحوادث الارهابية” هذه الكلمات الموجزة كانت هى أهم مطالب اللواء أركان حرب لطفى الركايبى والد الشهيد عماد الركايبى رئيس وحدة تنفيذ الاحكام بقسم العطارين بالاسكندرية الذى استشهد فى الحادث الارهابى الذى وقع ظهر أمس الأحد أمام الكنيسة المرقسية .
مضيفا أن تأمين الشرطة غير كاف لمواجهة الارهاب الممول من الخارج والذى يتستر وراء الإسلام والدين منه براء ولابد من تسليح رجال الشرطة بالأجهزة الحديثة التى تكشف المفرقعات عن بعد.
وتابع ” اللى بيحصل لافراد وضباط الشرطة استهانة بأرواح الابرياء فلا يعقل أن يتم تسليح القوة المسئولة عن تأمين المواقع الحيوية بطبنجة و زوج مخبرين وأى حد يتم الاشتباه فيه وتخطي الخطوط الحمراء لازم يتصفى فورا مش ننتظر لما يفجر نفسه وبعدين نشوف ده تبع مين ”
واوضح والد الشهيد انه لابد من تنفيذ الأحكام على الارهابيين بشكل عاجل حتى يكون هناك حالة من الردع متسائلا ” كام شخص اتنفذ فيه حكم الإعدام ؟

اكد اللواء لطفى الركايبى أن الشهيد الذى يبلغ من العمر 32 سنة و اب لثلاثة أطفال هم ملك ويوسف وياسين من أهم صفاته الصدق والقوة فى الحق وعدم الخوف من الموت.
مضيفا انه تعرض للكثير من المواقف التى كادت تودى بحياته ولكن كان عنده عمر إلى أن استشهد فى حادث الكنيسة.
واوضح والد الشهيد أن نجله كان مرتبط بأهلة لأقصى درجة ورغم ظروف عملة بالإسكندرية إلا أنه كان دائم الزيارة لأهله وكان معتاد على أن يؤدى صلاة الجمعة فى مسجد القرية وسط احبائة.
وكانت حالة من الحزن قد خيمت على قرية العطف التابعة لمركز المحمودية بالبحيرة بعد استشهاد أحد أبنائها الرائد عماد الركايبى فى الحادث الارهابى أمام الكنيسة المرقسية .
وتوافد المئات من اهالى البحيرة على منزل الشهيد وكذلك على السرادق المقام بمدخل القرية لمواساة اهالى الشهيد وتقديم واجب العزاء.