أهم الراحلين فى 2016.. 30 شخصية عالمية فى مقدمتهم “بطرس غالى”

نشرت وكالة “فرانس برس”، اليوم الخميس، صورة مجمعة لأهم الرموز والشخصيات العامة الذين غادروا عالمنا خلال العام الجارى، وجاء فى مقدمتهم الدكتور يوسف بطرس غالى، الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة، ووزير الخارجية المصرى الأسبق فى عهدى الرئيسين السابقين أنور السادات وحسنى مبارك، بينما غابت عن القائمة صورة العالم المصرى أحمد زويل، الحاصل على جائزة نوبل فى الكيمياء عام 1999، والذى رحل عن عالمنا فى الثانى من أغسطس خلال العام الجارى.

شخصيات عامة  رحلت

جمعت صورة الوكالة الفرنسية لأبرز الراحلين فى 2016، ضمن قائمة الثلاثين الأهم عالميا – حسب تصنيف الوكالة – ممن وافتهم المنية خلال العام الجارى، كلا من: الرئيس الكوبى السابق فيدل كاسترو الذى رحل قبل أسابيع بعد سبعة عقود تقريبا من الحضور السياسى المهم منذ الثورة على نظام الرئيس فلجنسيد باتيتسا، والرئيس الإسرائيلى السابق شيمون بيريز الذى تولى رئاسة الحكومة الإسرائيلية أكثر من مرة واختتم رحلته السياسية بمنصب الرئاسة، وسيدة أمريكا الأولى السابقة نانسى ريجان، زوجة الرئيس الأسبق رونالد ريجان الذى دخل البيت الأبيض فى ثمانينات القرن الماضى، وملك تايلاند السابق أدولياديج بوميبول الذى رحل فى أكتوبر الماضى عن عمر يناهز 89 سنة، بعد 7 عقود قضاها على عرش الدولة الآسيوية، والسيناتور الأمريكى وعالم الفضاء جون جلين، عضو مجلس الشيوخ السابق الذى رحل فى الثامن من ديسمبر عن عمر يناهز 95 سنة.

تضم القائمة أيضًا: الملاكم الأمريكى المسلم محمد على كلاى، الذى حصد بطولة العالم فى الملاكمة أكثر من مرة ورحل فى يونيو 2016، ولاعب كرة القدم الهولندى السابق يوهان كرويف، الذى رحل فى مارس عن عمر يناهز 69 سنة، والمهندسة المعمارية العراقية زها حديد، التى تحمل توقيعها كثير من المنشآت المعمارية المهمة فى عواصم العالم المختلفة، ورحلت فى مارس الماضى عن عمر يناهز 66 سنة، والكاتب الأمريكى إيلى فيزيل، البروفسيور والناشط السياسى صاحب الـ57 كتابًا والحاصل على جائزة نوبل للسلام، والذى رحل فى يوليو الماضى عن عمر يناهز 88 سنة، والروائى المجرى إيمرى كيرتيس، الحاصل على جائزة نوبل للأدب فى 2002، والذى رحل فى مارس عن 87 سنة.

كما شملت الصورة شخصية المخرج السينمائى الإيرانى عباس كياروستامى، الذى عُرف بمعارضته للنظام الإيرانى ووافته المنية فى العاصمة الفرنسية باريس فى شهر يوليو الماضى عن عمر يناهز 76 سنة، والمصور الأمريكى بيل كانينجهام، أحد أشهر مصورى الموضة فى العالم، والذى رحل فى يونيو عن 87 سنة، والأديب والمسرحى الإيطالى داريو فو، أحد أهم كتاب المسرح فى العالم والحاصل على جائزة نوبل فى الأدب 1997، والذى رحل عن عالمنا فى أكتوبر الماضى عن عمر يناهز 90 سنة، والممثل الكوميدى الأمريكى جين وايلدر، الذى رحل عن 83 سنة بعد مسيرة حافلة مليئة بالأعمال الكوميدية المهمة، والكاتب والمخرج الإيطالى إيتورى سكولان، الذى بدأ رحلته مع السينما فى 1953 من خلال كتابة السيناريو ورحل فى يناير الماضى عن عمر يناهز 85 سنة، والفيلسوف والكاتب الروائى الإيطالى أومبرتو إكو، صاحب عدد من الكتب النقدية والرويات المهمة، أبرزها “اسم الوردة”، والذى رحل فى فبراير عن عمر يناهز 84 سنة، والمخرج البولندى أندريه فايدا، المخرج السينمائى والتليفزيونى والكاتب والمنتج الذى رحل عن عمر يناهز 90 سنة، والمخرج السينمائى الأمريكى مايكل تشيمينو، الحائز على جائزة الأوسكار من الأكاديمية الأمريكية والذى رحل فى يوليو الماضى عن عمر يناهز 77 سنة، والممثلة الفرنسية ميشيل مورجان، التى بدأت رحلتها فى 2008 ورحلت مبكرا عن عمر يناهز 35 سنة، والممثلة الأمريكية كارى فيشير، التى رحلت أول من أمس الثلاثاء عن عمر يناهز 60 سنة، ووالدتها الممثلة ديبى رينولدوز، التى رحلت فى اليوم الثانى لرحيل ابنتها، أمس الأربعاء، عن عمر يناهز 84 سنة، وأخيرًا الممثلة الأمريكية المجرية زازا جابور، التى عُرفت بأدوار الإغراء، ورحلت فى الثامن عشر من ديسمبر الجارى قبل أن تتم 100 سنة بشهرين فقط