شهداء حادث كمين المطافئ بالعريش الإرهابى الذى وقع أمس الاثنين، وتشييع الجنازه

وشيع الآلاف من أهالى قرية روينة بمركز كفر الشيخ والقرى المجاورة، جثمان الشهيد مجند عامر جمال عبد الباقى الغنام 22 عاماً، الذى استشهد جراء الهجوم الإرهابى الذى استهدف كميناً بحى المساعيد بقسم ثالث العريش بمحافظة شمال سيناء.

 وشيع الشهيد عامر الغنام فى جنازة عسكرية وشعبية مهيبة بمسقط رأسه اليوم فور وصول جثمانه، وأقيمت صلاة الجنازة بمسجد قرية روينه بمركز كفر الشيخ، وهتف الآلاف هتافات مناهضة للإرهاب مطالبين بالقصاص من الإرهابيين.

 وتقدم المشيعين اللواء السيد نصر، محافظ كفر الشيخ، والمهندس راضى أحمد أمين السكرتير العام للمحافظة، والعقيد سامح الطنوبى المستشار العسكرى، واللواء فرحات محمد على نائب مدير أمن كفرالشيخ، واللواء أشرف ربيع مدير إدارة البحث الجنائى، واللواء شكرى الجندى عضو مجلس النواب، والمهندس صفوت سليمان مدير عام الادارة العامة للنظافة والتجميل، وعدد من القيادات الامنية والتنفيذية بالمحافظة.

 

وقال محافظ كفرالشيخ إن هذا العمل الإرهابى يسعى إلى استهداف قوة وعزيمة المصريين، مؤكدا حتمية انتصار الوطن على الإرهاب بفضل وحدة شعبه وصموده خلف قيادته السياسية ودعمه لرجال الجيش الأبطال ورجال الشرطة البواسل ، لافتاً إن هذا لن يزيدنا الا عزما وتصميما على محاربة الإرهاب واقتلاعه من جذوره.

 

كما شيع الآلاف جنازة الشهيد مجند محمد رمضان العزبى، ابن مدينة برج البرلس التابعة لمحافظة كفر الشيخ، والذى استشهد فى هجوم على كمين المطافى بقسم ثالث العريش بمحافظة شمال سيناء، وسط اختلاط البكاء بالزغاريد لإستشهاده.

وأدى الآلاف صلاة الجنازة على جثمانه بمسجد المدينة، وردد المشيعون هتاف “لا إله إلا الله الشهيد حبيب الله”، كما رددوا هتافات مناهضة للإرهاب، مطالبين بالقصاص.

 وتعرضت والدة الشهيد لحالة إغماء اثناء مطالبتها برؤية نجلها وملامسة جثمانه قبل مثواه الأخير.

 وأقيمت جنازة شعبية عسكرية مهيبة للشهيد تقدمها اللواء سامح مسلم، مدير أمن كفر الشيخ، واللواء حمدي الحشاش، مساعد محافظ كفر الشيخ لمنطقة شرق، والمهندس حازم الأشمونى، رئيس مدينة برج البرلس، وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية.

وقال مدير أمن كفر الشيخ ” كلنا مشروع شهيد، وأن الشهادة شرف لرجال الجيش و الشرطة فداء لمصر”، مؤكدا حتمية انتصار الوطن على الإرهاب بفضل وحدة المصريين خلف قيادته السياسية ودعمه لرجال الجيش ورجال الشرطة البواسل .

من جانبه قرر اللواء السيد نصر محافظ كفر الشيخ، منح 4 رحلات عمرة ، ومساعدات مالية عاجلة لأسرتى شهيدى سيناء ببرج البرلس وقرية روينة، كما قرر إقامة سرادق عزاء للشهداء على نفقة المحافظة.

وقال محافظ كفر الشيخ، فى تصريحات صحفية، إن هذا أقل ما يمكن أن نقدمه لمن ضحوا بدمائهم وأنفسهم فداءً للوطن، رحم الله الشهداء”، مضيفًا أن هذا العمل الإرهابى يسعى إلى استهداف قوة وعزيمة المصريين، مؤكدًا حتمية انتصار الوطن على الإرهاب بفضل وحدة شعبه وصموده خلف قيادته السياسية، ودعمه لرجال الجيش الأبطال ورجال الشرطة البواسل.

القليوبية

ومن كفر الشيخ إلى القليوبية ، حيث شيع أهالى قرية كفر الشرفا القبلى التابعة لمركز شبين القناطر، جنازة الشهيد المجند محمدى ماهر رشاد 21 سنة من قوة قطاع الأمن المركزى بشمال سيناء.

 

وتقدم اللواء مجدى عبد العال مساعد الوزير لأمن القليوبية، واللواء الدكتور أشرف عبد القادر مدير المباحث، وقيادات مديرية أمن القليوبية صفوف تشيع الجنازة العسكرية، وسط الآلاف من الأهالى وأسرة الشهيد، وتحولت الجنازة إلى هتافات ضد الإرهاب وتكبيرات ضد اعداء الوطن، وطالب الأهالى بسرعة القصاص من المجرمين الارهابين.

الإسماعيلية

وشيع الآلاف من أهالي عزبة الصعايدة بابو سلطان التابعة لمركز فايد بالاسماعيلية جنازة الشهيد مجند إبراهيم محمد حسين 22 سنة والذى استشهد فى الهجوم الغادر على كمين المطافىء .

وقال أهالى وجيران الشهيد ” نحتسبه عند الله من الشهداء لانه مش أغلى من الشباب اللى استشهدوا قبل منه وكلنا فداء لتراب مصر الحبيبة”.

وحضر الجنازة اللواء عصام سعد مدير أمن الإسماعيلية واللواء أشرف فؤاد رئيس مدينة فايد نائبا عن اللواء يس طاهر محافظ الإسماعيلية والعديد من القيادات الأمنية والتنفيذية بمركز فايد.