سيدتى.. اللبن المعبأ حماية لطفلك

لا شك أن اللبن يعد مصدرا رئيسيا لتغذية الأطفال بدءا من الرضع حيث يحتوى اللبن الذى تفرزه الأم فى الأيام الأولى للولادة على السرسوب، الذى يحتوى بدوره على الأجسام المضادة الموجودة فى جسم الأم لتنتقل إلى رضيعها ومن ثم الحماية من خطر الكثير من الأمراض.
ويتكون اللبن بشكل أساسى من الماء، بنسبة تتراوح ما بين 80% و 82%، كما يحتوى اللبن أيضاً على اللاكتوز، إضافة إلى الدهون و البروتينات وكثير من المعادن والفيتامينات والأملاح. وهناك أسئلة شائعة مرتبطة باللبن يجيب عنها د.شريف عبد العال استشارى طب الأطفال.
يعتقد البعض أن اللبن السائب أفضل من المعبأ لأنه يقدم طازجا ولا يحتوى على مواد حافظة، ما صحة ذلك؟
هذا اعتقاد خاطئ تماما، فالألبان المعبأة لا تستخدم المواد الحافظة وذلك التزاما بالتشريعات الصحية التى تنص على ذلك، لما لها من أضرار بالغة على صحة المستهلك، بينما يستخدم معظم بائعى الألبان السائبة مادة الفورمالين فى حفظها، وهى مادة شديدة السمية ومسرطنة. واللبن المعبأ أفضل بكثير من اللبن السائب نظرا لمعاملته معاملة حرارية تقضى على الميكروبات المرضية وجراثيمها، كما أن هناك مواصفات قياسية لهذا المنتج تلزم المصنعين بتطبيقها، بدءا من تسلم اللبن الخام حتى الوصول إلى المستهلك. وأوضحت الدراسات أن اللبن السائب حتى بعد غليه يحتوى على فيتامينات ومعادن أقل من اللبن المعبأ، وبناء على ذلك فإن غليان اللبن يقلل من المواد الحيوية إلى نصف الكمية الأساسية دون التأثير فى المواد الكيماوية مثل الفورمالين المستخدم لغش اللبن.
ما هى أضرار اللبن السائب إذن؟
يمثل اللبن السائب أحد الأخطار المؤكدة على الصحة العامة للإنسان، وهو ما أثبتته دراسة أجرتها كلية الزراعة بجامعة الإسكندرية حيث تم تحليل 100 عينة من اللبن السائب والجبن تم الحصول عليها من محال اللبن فى القاهرة والإسكندرية. وعند تحليل هذه العينات فى معامل الكلية جاءت النتائج مخيفة، فقد أظهرت أن أكثر من 70% من العينات تحتوى على أكثر من 60 مليون وحدة بكتريا رغم أن أقصى مستوى مسموح به فى الولايات المتحدة هو 300 ألف وحدة بكتيرية فى اللبن المبستر، وهو ما يعنى أن العينات احتوت على بكتريا بمقدار 200 مرة أكثر من المسموح به فى الولايات المتحدة الأمريكية.
كما أكدت الدراسة احتواء أكثر من 65% من العينات على البكتريا ونحو النصف احتوت على السالمونيلا،.
وتسبب الإسهال والغثيان وأعراض أخرى وأظهرت أيضا نتائج تحليل عينات الألبان أن 70 % منها احتوت على الفورمالين كطريقة رخيصة لمنع اللبن من التلف فى غياب الثلاجات.
ما هى الكميات التى يجب أن يتناولها الاطفال يوميا فى المراحل العمرية المختلفة؟
توصى الجمعية المصرية لطب الأطفال بإدخال اللبن البقرى إلى النظام الغذائى للطفل بعد عامه الأول، وبالنسبة للكميات المناسبة فإن كلا من المنظمة العالمية للصحة والأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أكدوا أن تناول الطفل ل (350 مل) من اللبن يوميا يوفر البروتينات الأساسية وأيضا الكالسيوم والماغنيسيوم وفيتامين ب 12 وفيتامين ب 2.
وننصح بعدم إعطاء الطفل الكثير من اللبن يوميا، لأن ذلك سيخفض من شهيته لتناول الأغذية الصلبة، وبالتالى يفقد احتياجاته من المركبات الغذائية الضرورية مثل الحديد والفيتامينات التى لا يوفرها اللبن. ومن بين فوائد اللبن للأطفال، مساهمته فى تكوين عظام وأسنان قوية، فهو مصدر جيد من مصادر الكالسيوم وفيتامين (د). ويوفر اللبن للأطفال أيضأً البروتينات الضرورية لبناء أنسجة الجسم، وفيتامين ب. ويوفر الدهون التى تساعد فى زيادة نمو المخ، وتؤكد الدراسات أن شرب اللبن المنخفض الدسم أفضل للأطفال بعد عامين لخفض معدلات السمنة المرتفعة بين الأطفال.