استغاثة قرية عرب الرمل

 

كتبت/ فاطمة الفارس 

 

ناشد اهالي قرية عرب الرمل التابعة لمركز قويسنا بمحافظة المنوفية رئيس هيئه الاوقاف المصرية بضرورة وقف البيع بالمزاد العلني لقطعة الارض رقم  ٤١بحوض بطن البقر بزمام عرب الرمل والمحدد لها تاريخ ٢٠١٦/٨/٢.

 واكد صلاح الدين سويلم احد اعضاء لجنة الجهود الذاتية بالقرية انه حسب افادة الوحدة المحلية بعرب الرمل لاتوجد اراضي املاك دولة؛  وقد تبين وجود قطعة ارض مملوكة لهيئة الاوقاف بحوض بطن البقر بمساحة ١٤٦٣١متر مربع داخل الحيز العمراني وقف خيري باسم /خضرة العيسوي العقيلي وقال احمد صلاح احد ابناء القرية انه تمت معاينة الموقع لاقامة مدرسة عليها بحضور مهندس الملكية العقارية بمنطقة اوقاف المنوفية بتاريخ ٢٠١٤/٩/٢١ كما تمت عدة مكاتبات لاستبدال الارض من الهيئة لصالح الابنية التعليمية لانشاء مجمع تعليمي عليها، ضمن منظومة توفير الاراضي لبناء المدارس عليها طبقا لاتفاق التعاون بين وزارتي الاوقاف والتعليم وتنفيذا لتوصيات مجلس الوزراء ومجلس المحافظين بهذا بالشأن موضحا انه صدر كتاب رقم ٢٠٣بتاريخ ٢٠١٦/٣/٢٣من السيد محافظ المنوفية الي معالي فضيلة/ وزير الاوقاف لسرعة اجراءات الاستبدال لحساب هيئة الابنية التعليمية لانشاء مجمع تعليمي.

 

 واضاف يوسف عبد الحميد احد ابناء القرية انه صدر من منطقة اوقاف المنوفية كتاب رقم ٧٦٦بتاريخ ٢٠١٦/٦/٥الي قسم الاستبدال بالهيئة يفيد استكمال جميع المستندات حتي يتسني اتمام الصفقة واكد سمير عبدالرحيم احد ابناء القرية انه بتاريخ٢٠١٦/٧/١٨اخطرت الهيئة منطقة اوقاف المنوفية انه سيتم بيع بالمزاد العلني لجزء من هذه الارض وهي القطعة رقم ٤١بحوض بطن البقرة رقم ٨قطعة ٤١/١٠٧حسب المعلن بكراسة الشروط.

 

  وقد اكد اسامة محمد قطب احد اعضاء لجنة الجهود الذاتية بالقرية انه قامت منطقة اوقاف المنوفية بالرد علي هيئة الاوقاف بان هذ القطعة المعلن عنها بالمزاد العلني هي جزء من الارض التي تم استكمال ملف الاستبدال لها لحساب هيئة الابنية التعليمية بكتابها رقم ٢٦٥بتاريخ ٢٠١٦/٧/٩ لذلك يطالب اهالي القرية بضرورة قيام رئيس هيئة الاوقاف باصدار التعليمات لايقاف البيع بالمزاد العلني.

 

للقطعة رقم ٤١بحوض بطن البقرة بزمام عرب الرمل مؤكدين علي ان القرية  تعاني من نقص شديد في المدارس وكذلك ارتفاع كثافة الفصول وحسب الحصر الفعلي من مديرية التعليم  بالمنوفية فان العجز  ٧٢فصل كما ان مدارس القرية جميعها تم انشائها بالجهود الذاتية باستثناء مدرستي السكة الحديد و مدرسة عرب الرمل الحديثة للتعليم الاساسي؛

 

لذلك يتساءل اهل القرية هل سيكمل ابناؤنا العام الدراسي بهذا التكدس الموجود بالفصول ام سيتم توزيعهم علي مختلف المدارس والفصول.